الصفحة الرئيسية / سلطنة عُمان / ما الذي يحمله المستقبل للمياه في عُمان؟

ما الذي يحمله المستقبل للمياه في عُمان؟

Wadi bani Khalid, Oman water in Oman future

الصورة 1: أشخاص يسيرون على طول أحد الأفلاج في وادي بني خالد (المصدر: Rutger Geerling, Flickr).

عوامل الخطر والمجالات الإشكالية

ستتواصل التحديات الرئيسية التي تواجه موارد المياه في عُمان في المستقبل، إذ سيؤدي نقص المياه واحتمال انخفاض هطول الأمطار إلى تعقيد الوضع. ومن المتوقع أن تتسبب آثار تغير المناخ، الظاهرة بالفعل إلى حدٍ ما، في حدوث المزيد من الظواهر الجوية المتطرفة والفيضانات والجفاف الممتد. وسيتواصل ارتفاع الطلب على المياه مع ارتفاع أعداد السكان ومستويات المعيشة.

الموارد المائية في عُمان عام 2025

وفقًا لـ”الخطة الرئيسية للموارد المائية الوطنية،” [1] سيزيد برنامج التنويع الاقتصادي الحكومي الطلب على المياه في القطاع الصناعي. وفي حين أنه من المرجح أن تقع الصناعات الكبيرة ذات القيمة العالية على الساحل وأن تكون قادرة على تحمل تكاليف تحلية المياه، إلا أن توفر المياه الحالي سيشكل عائقاً أمام المشغلين الصناعيين الأصغر حجماً، وخاصة في المناطق الداخلية. وبشكلٍ عام، سيزداد الطلب على المياه للأغراض المنزلية والصناعية والتجارية والبلدية بأكثر من 50% بحلول عام 2025، مع تحسين الخدمات وتوسيع نطاقها. وسيتعين إيجاد مصادر جديدة للطاقة و/أو اتخاذ تدابير أخرى لمواجهة هذا النمو. وفي حال استعادة الاستهلاك المستدام لموارد المياه المتجددة والحفاظ عليه، فمن الضروري السماح لخزانات المياه الجوفية في بعض مناطق البلاد باسترداد مستوياتها السابقة وذلك بالحد من الضخ في بعض المناطق الحرجة، ولا سيما بالقرب من الساحل، لإعادة تهيئة ظروف بيئية- مائية طبيعية.

الخطوط العريضة للاستراتيجية طويلة الأمد

تنص “الخطة الرئيسية للموارد المائية الوطنية” أيضاً على أن المياه هي أحد الموارد الأكثر قيمة في البلاد وستبقى كذلك. وستكون ذات أهمية كبيرة في المستقبل لـ:

● الحفاظ على وتنمية الإنجازات التي حققتها استخداماتها لعُمان، والحفاظ على وتعزيز مساهمتها في مستوى المعيشة ونوعية الحياة والصحة.

● الحفاظ على وحماية الاستثمارات التي تمت حتى الآن في البنية التحتية للمياه.

● رفع إمكانيات تنميتها المستقبلية في دعم التنويع الاقتصادي للحد الأقصى.

● توفير أقصى حماية للبيئة المائية.

● توفير الأمن المائي في أوقات الجفاف.

● تأمين توافر الموارد المائية لتلبية المتطلبات المتزايدة والمعايير لاقتصاد حديث للأجيال القادمة.

[1] MRMWR, 2013a. Unpublished document ‘National Water Resources Master Plan’.