تبرع
مياه الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

موارد المياه المشتركة في تركيا

نهر دجلة - موارد المياه المشتركة في تركيا
الصورة 1: نهر دجلة في منطقة الجزيرة بالقرب من الحدود السورية. المصدر: Ruben Vermeer

يوجد في تركيا خمسة أحواض نهرية عابرة للحدود. من الشمال إلى الجنوب، هناك حوض نهر تشوروه، وحوض نهر آراس، وحوض نهري دجلة والفرات، وحوض نهر العاصي؛ وفي الغرب، حوض نهر ميريتش (ماريتسا). تحتل هذه الأحواض مساحة غاية في الأهمية في علاقات تركيا الدولية بسبب خصائصها العابرة للحدود، حيث تتألف أكثر من 36% من إمكانات المياه في تركيا من المياه العابرة للحدود. [1]

حوض نهري دجلة والفرات

يعتبر حوض نهري الفرات ودجلة من بين أحد أهم الأحواض النهرية في تركيا والشرق الأوسط. يبلغ معدل التصريف السنوي المشترك لنهري دجلة والفرات 84 مليار متر مكعب، وهو مشابه لمتوسط التدفق السنوي لنهر النيل. يوفر نهر الفرات 90% من مياهه من تركيا، مع متوسط تدفق سنوي قدره 32 مليار متر مكعبا؛ و10% الباقية من سوريا. بينما يبلغ متوسط التدفق السنوي لنهر دجلة 52 مليار متر مكعب. يبلغ متوسط التدفق السنوي لنهر دجلة عند محطة قياس جزيرة ابن عمر بالقرب من الحدود التركية مع العراق 16,2 مليار متر مكعب.

إن حوض نهري دجلة والفرات مصدر حيوي للطاقة والغذاء ومياه الشرب لتركيا وسوريا والعراق، التي تعتبر دول المشاطئة الرئيسية للحوض. وتعتبر تركيا حوض نهري دجلة والفرات كحوض واحد في حين تعامل سوريا والعراق النهرين بشكل منفصل. تعمل دول المشاطئة على تطوير مياه الحوض منذ خمسينيات القرن الماضي. [2] في هذه الفترة، قد أنشأت المديرية العامة للدولة للأشغال المائية، سدود كيبان، وكاراكايا وأتاتورك، على التوالي، على نهر الفرات. ومن ثم فقد تم بناء العديد من مشاريع السدود في سوريا على نهري الفرات والعاصي، اللذين يعتبران من أهم مصادر المياه في البلاد، وقد بُني سد الطبقة، أكبر سد في سوريا، عام 1968.[3]

خلال عملية تعبئة سدود كيبان والطبقة وبناء سد أتاتورك، قد نشب نزاع بين تركيا وسوريا والعراق. كان رد الفعل العراقي قوياً، على تقليص سوريا من تدفق المياه إلى العراق. وبينما أبقت دول الحوض على مشاريعها المتعلقة بالمياه، فقد أنشأت تركيا والعراق لجنة فنية مشتركة (JTC) عام 1981، لاستخدام المياه على نحوٍ فعال، وبحكمة وإنصاف، بينما انضمت سوريا إلى اللجنة الفنية المشتركة عام 1983. وقد توقفت المفاوضات بعد الاجتماع السادس عشر للجنة الفنية المشتركة عام 1992، ومع ذلك، فقد عُقدت اجتماعات ثلاثية مرة أخرى في عام 2007 على المستوى الفني والسياسي.

وقد وافقت تركيا على تدفق 500 متر مكعب من المياه في الثانية إلى حين الوصول إلى اتفاق نهائي بين بلدان المشاطئة الثلاث كما هو منصوص عليه في البروتوكول الموقع بين تركيا وسوريا في عام 1987، حيث أوفت تركيا بهذا الالتزام لمدة 35 عاماً.[4]

وقد وفر اتفاق أضنة، الذي وقّع بين تركيا وسوريا عام 1998، أساساً للتعاون في العديد من المجالات بين البلدين بما في ذلك السياحة والتجارة. وفي هذا السياق، فقد وقع بروتوكول تعاون عام 2001 بين إدارة التنمية الإقليمية لمشروع جنوب شرق الأناضول (GAP) والمؤسسة العامة لتطوير الأراضي. [5]

وقد وقعت تركيا على مذكرة تفاهم مع سوريا في عام 2009، وتضمنت الاتفاقية مراقبة الموارد المائية والمشاريع والبروتوكولات المشتركة، والتخفيف من التغير المناخي. وينص أحد البروتوكولات بين تركيا وسوريا على بناء سد الصداقة المشترك على نهر العاصي، حيث قد بدأ البناء في شهر فبراير 2011، إلا أنّ الانتفاضة السورية التي اندلعت في الشهر التالي قد أوقفت المشروع.[6]

في 15 أكتوبر 2009، قد وقعت تركيا والعراق 48 مذكرة تفاهم، بما في ذلك مذكرة تتعلق بالمياه تضمنت إشاراتٍ صريحة حول إدارة الموارد المائية، وتحديث نظام الري، وتبادل البيانات الهيدرولوجية والجوية. ونظراً لتزايد ضغوط الطلب على المياه والظروف المناخية المتفاقمة، فقد أقرت مذكرة التفاهم المتعلقة بالمياه أيضاً بضرورة إجراء تقييم عاجل لإمدادات المياه. وبعد هذه الإجراءات، نظمت تركيا والعراق الاجتماع الثاني لمجلس التعاون الاستراتيجي رفيع المستوى في عام 2014، ونتيجة لذلك قام البلدان بتحديث مذكرة التفاهم لعام 2009، والتي قد دخلت حيز التنفيذ في عام 2021.[7]

نهر العاصي

تعتبر تركيا دولة مصب على نهر العاصي، خلافاً لنهري دجلة والفرات. ينبع نهر العاصي من وادي البقاع في لبنان ويدخل سوريا بعد حوالي 40 كيلومتر. ولا يوجد بيانات محددة سواء لطول النهر أو معدل تدفقه. تقول مصادر مختلفة أنّ طول النهر يصل ما بين 248 كيلومتر إلى 571 كيلومتر، في حين أن التدفق السنوي يتراوح ما بين 1,2 مليار متر مكعب، وفقاً للبيانات التركية، إلى 2,751 مليار متر مكعب وفقاً للبيانات السورية.[8]

نهر شوروه

يبلغ إجمالي طول هذا النهر 431 كيلومتر. بعد أن يتدفق خارج تركيا، يواصل سيره عبر جورجيا لمسافة 21 كيلومتر قبل أن يصب في البحر الأسود بالقرب من مدينة باتومي، حيث تبلغ تدفقات النهر 6,4 مليار متر مكعب. قد خططت تركيا لبناء عشرة سدود ومحطات لتوليد الطاقة الكهرومائية على النهر، والتي ستوفر 10,5 مليون كيلوواط في الساعة سنوياً. وبمجرد الانتهاء منها، فمن المتوقع أن توفر هذه المشاريع 6% من إجمالي إمكانيات الطاقة الكهرومائية في تركيا. [9]

نهرا آراس وكورا

ينبع نهرا آرس وكورا من تركيا، حيث يوفر آراس ما نسبته 45% من إجمالي تدفق المياه للحوض، بينما الـ 55% المتبقية تأتي من نهر كورا. يتدفق نهر كورا على طول 210 كيلومتر في تركيا قبل أن يعبر إلى جورجيا ويتدفق على طول 390 كيلومتر أخرى هناك. يُغطي حوض نهر كورا، بطول 1,364 كيلومتر، مساحة قدرها 88,000 كيلومتر مربع. ويتدفق نهر آراس على طول ما يقارب الـ 300 كيلومتر في تركيا ومن ثم يشّكل الحدود بين تركيا وأرمينيا وأذربيجان وإيران. على الحدود بين أذربيجان وإيران، ينضم نهر آراس إلى نهر كورا ويصبان في بحر قزوين في أذربيجان. يُقدر متوسط تدفق نهر آراس في تركيا بـ 3,3 مليار متر مكعب. إن الزراعة وتربية الحيوانات هي الأنشطة الاقتصادية الرئيسية في الجزء التركي من الحوض. [10]

نهر ميريتش (ماريتسا)

ينبع نهر ميرتيش من جبال ريلا في بلغاريا. ووفقاً لمحطة قياس جسر ميريتش في تركيا، يبلغ متوسط تدفق النهر، والذي تبلغ مساحة حوضه 53,000 كيلومتر مكعب، 147 متر مكعب/ الثانية. يتدفق النهر على طول 320 كيلومتر عبر بلغاريا، ثم يمتد إلى 240 كيلومتر على طول الحدود بين تركيا واليونان قبل أن يصب في بحر ايجه. إلى جانب رافده الرئيسي، يندمج نهر ميريتش مع أربعة روافد أخرى، ألا وهي أردا، وطونجه، وقزل دلى (النهر المجنون) وإيرجين. إن المشاكل الرئيسية التي تواجه حوض نهر ميريتش هي الفيضانات والتلوث، على الرغم من أن المنطقة تعاني أيضاً في أشهر الصيف من الجفاف. وقد وقعّت كل من تركيا واليونان وبلغاريا اتفاقات منفصلة مع بعضها البعض لتحسين تجنب حدوث الفيضانات. ومع ذلك، فلا يوجد اتفاقات متعلقة بمياه نهر ميريتش بين هذه الدول. [11]

[1] DSİ (Devlet Su İşleri), 2022. www.dsi.gov.tr.
[2] Bilen, Ö, 2000. Turkey and Water Issues in the Middle East, DSİ, p.34; Kramer, A, Kibaroglu, A and Scheumann, W (eds), 2011. Turkey’s Water Policy – National Frameworks and International Cooperation. Springer, London, p. 279-280.
[3] Ozis, U, Harmancioglu, N and Ozdemir, Y, 2020. Transboundary River Basins. In: Altınbilek, A and Harmancıoğlu, N (eds). Water Resources of Turkey, World Water Resources vol. 2. Springer, p. 123.
[4] Kibaroglu, A and Maden, T. E, 2014. ‘An analysis of the causes of water crisis in the Euphrates-Tigris river basin.’ Journal of Environmental Studies and Sciences 4(4): 347-353, p. 350.
[5] Kibaroglu, A and Maden, T. E, 2014. ‘An analysis of the causes of water crisis in the Euphrates-Tigris river basin.’ Journal of Environmental Studies and Sciences 4(4): 347-353, p. 350.
[6] People’s Daily Online, 2009. ‘Turkey, Syria, Iraq sign MoU for use of water resource.’ Published 4 September 2009.
[7] Ministry of Forest and Water Works, 2021. MoU and change in memo approval of the notes on the construction law. Official Gazette, 1 March 2021, No. 31420.
[8] Ozis, U, Harmancioglu, N and Ozdemir, Y, 2020. Transboundary River Basins. In: Altınbilek, A and Harmancıoğlu, N (eds). Water Resources of Turkey, World Water Resources vol. 2. Springer, p. 414.
[9] DSİ (Devlet Su İşleri), 2014. DSİ and Water. Ankara, Turkey, p. 45.
[10] Ozis, U, Harmancioglu, N and Ozdemir, Y, 2020. Transboundary River Basins. In: Altınbilek, A and Harmancıoğlu, N (eds). Water Resources of Turkey, World Water Resources vol. 2. Springer, p. 413.
[11] Maden, T. E, 2010. European Union Water Framework Directive: Case Study Meriç (Maritza) River. Unpublished PhD thesis, Ankara University, Ankara, Turkey.