الصفحة الرئيسية / المملكة العربية السعودية / استهلاك المياه في السعودية

استهلاك المياه في السعودية

الري المحوري، استهلاك المياه في السعودية
الصورة 1: منظر جوي للري المحوري في المملكة العربية السعودية. المصدر: (hamza82, Flickr)

ارتفع إجمالي الطلب على المياه في السعودية من 19,2 مليار متر مكعب إلى 24,6 مليار متر مكعب بين عامي 2011 و2015.[1] ويبلغ متوسط النمو السنوي للطلب على المياه 7%.، وكما هو مبين في الشكل (1)، فقد بلغ الطلب على المياه 17,4 مليار متر مكعب في عام 2019، 20% منها للأغراض الحضرية (المنزلية والتجارية)، و8% للأغراض الصناعية و27% للأغراض الزراعية.[2] ويوضح الشكل (2) مقارنةً بين طلب القطاعات على المياه خلال الفترة 2010-2019.

  • الزراعي
  • الصناعي
  • الحضري

الشكل (1): الطلب على المياه حسب القطاعات في المملكة العربية السعودية.[3]

  • الحضري
  • الصناعي
  • الزراعي
  • إجمالي الطلب على المياه

الشكل (2): الطلب على المياه حسب القطاعات في المملكة العربية السعودية بين عامي 2010 و2019.[4]

استهلاك المياه في المناطق الحضرية

بلغ استهلاك المياه في المناطق الحضرية في المملكة العربية السعودية في عام 2019 حوالي 3,493 مليون متر مكعب في السنة، منها 2,897.5 مليون متر مكعب في السنة من قبل القطاع المنزلي و595,4 مليون متر مكعب في السنة من قبل القطاع التجاري. المصادر الرئيسية لمياه المدن هي تحلية المياه والمياه الجوفية.[5]

وكما هو موضح في الشكل (3)، كان 35% (1,237 مليون متر مكعب) من إجمالي الطلب الحضري في عام 2019 مستمداً من استخراج المياه الجوفية و65% (2,256 مليون متر مكعب) من تحلية المياه.[6]

  • المياه المحلاة
  • المياه الجوفية
  • الإجمالي

الشكل (3): استهلاك المياه في المناطق الحضرية في المملكة العربية السعودية بين عامي 2007 و2019.[7]

المياه السعودية، استهلاك المياه في السعودية
الخريطة (1): الطلب الإقليمي على المياه في المملكة العربية السعودية.[8] @Fanack water

استهلاك القطاع الزراعي للمياه

يمثل القطاع الزراعي ما يقرب من 72% من إجمالي استهلاك المياه في المملكة العربية السعودية، بيد أنه لا يشكل سوى 2,2% من الناتج المحلي الإجمالي. يتم تزويد 90% من المياه المستهلكة في القطاع الزراعي من أحواض المياه الجوفية.[9]

تُقدر المساحة الإجمالية للأراضي الصالحة للزراعة بـ 36,470 كيلومتر مربع، والتي تشكل حوالي 1,63% من إجمالي مساحة البلاد. تغطي أنظمة الري الحديثة، مثل الري بالتنقيط أو بالرش، حوالي 67,6% من إجمالي المساحة المروية، بينما تُروى النسبة المتبقية البالغة 34,4% باستخدام أنظمة الري السطحي التقليدية.

يبلغ أكبر عدد من الآبار الارتوازية التي تستخرج المياه من طبقات المياه الجوفية العميقة في الرياض وعددها 21,301 بئر، تليها المنطقة الشرقية والقصيم والمدينة المنورة وحائل، وهو مؤشر على تزايد استنزاف موارد المياه الجوفية غير المتجددة في هذه المناطق. وفي مناطق مثل الجوف وتبوك والشرقية والقصيم، يعتمد أكثر من 95% من الري على المياه الجوفية العميقة غير المتجددة كمصدر رئيسي للمياه. وتعتمد جميع المناطق الزراعية تقريباً على ضخ المياه الجوفية العميقة للري، والذي يعدّ أمراً صعباً ومُكلفاً.[10]

[1] Ministry of Environment, Water and Agriculture, 2018. National Water Strategy 2030.
[2] Ministry of Environment, Water and Agriculture, 2019. Statistical book: Year 2019 (1440-1441).
[3] Ibid.
[4] Ibid.
[5] Ibid.
[6] Ibid.
[7] Ibid.
[8] Ibid.
[9] Ghanim, AA, 2019. Water resources crisis in Saudi Arabia, challenges and possible management options: An analytic review. World Academy of Science, Engineering and Technology International Journal of Environmental and Ecological Engineering 13(2).
[10] Ibid.