الصفحة الرئيسية / ليبيا / استهلاك المياه في ليبيا

استهلاك المياه في ليبيا

الصحراء الليبية
الصورة 1: الحقول المروية في الصحراء الليبية. المصدر: (Carsten ten Brink, Flickr)

يرتفع استهلاك المياه في ليبيا نتيجة لزيادة السكان والتحضر وتحسن الظروف الاقتصادية. بالإضافة إلى ذلك، تزداد الزراعة المروية في المنطقة الساحلية وكذلك في الواحات وعلى طول الوديان. ومع ذلك، يختلف استهلاك المياه المنزلية بشكلٍ كبير، من أقل من 150 لتراً للفرد في اليوم في قرى المناطق الريفية الصغيرة إلى أكثر من 300 لتر في اليوم للفرد الواحد في المدن الكبرى. [1]

الاستهلاك الحالي للمياه حسب القطاع وتحليل العجز المحتمل

الطلب على المياه آخذٌ في الازدياد، بيد أن الإجراءات لتجنب أزمة مياه محتملة هي ليست كافية حتى الآن. يزيد قطاع الزراعة والقطاع المنزلي والصناعي بشكلٍ خاص الضغط على الطلب (الشكل 1).

الاستهلاك الزراعي: إن الاستهلاك الزراعي المقدر للمياه عام 2012 كان 4,850 مليون متر مكعب، أو حوالي 85% من الطلب على المياه.[3]. استمرت هذه الكمية بالارتفاع بسبب سحب المياه الجوفية للأغراض الزراعية بشكل غير منضبط. [4]

  • الزراعي
  • المحلي
  • الصناعي

الشكل (1): النسبة المئوية لاستهلاك المياه من قبل القطاعات الزراعية والمنزلية والصناعية (2012). [2]

الاستهلاك المنزلي: إن الاستهلاك المنزلي المقدر للمياه في عام 2012 كان 700 مليون متر مكعب، يستخدمه ما يقرب من 89% من السكان الذين يعيشون في المجتمعات الحضرية، والتي يختلف حجمها من 5000 إلى أكثر من مليون نسمة.[5] وقد خلصت دراسة أجريت عام 2012 حول استهلاك المياه في المناطق الحضرية، والتي أخذت في الاعتبار حجم المدينة وعمر شبكة الإمدادات، إلى أن متوسط استهلاك المياه يتراوح ما بين 150 إلى 300 لتر في اليوم للفرد الواحد.[6] وقد وجدت الدراسة نفسها أن الناس في المناطق الريفية يعتمدون على الآبار الخاصة وخزانات مياه الأمطار والينابيع لإمدادات المياه، ويتراوح متوسط استهلاك المياه بين 100 و150 لتر في اليوم للفرد الواحد.

الاستهلاك الصناعي: تعد المياه للاستهلاك الصناعي هي الأقل بين جميع القطاعات، حيث تشكل أقل من 4% من إجمالي الطلب، [8] أو 280 مليون متر مكعب في عام 2012.[7] الصناعات المستهلكة للمياه هي الكيماويات والبتروكيماويات والصلب والمنسوجات وتوليد الطاقة بالإضافة إلى تحلية مياه البحر، على الرغم من أن معظم المياه الصناعية تستخدم في صناعة النفط (الحقن والمعالجة وبعض الاستخدامات المحلية في القطاعة). يعتمد عدد من الصناعات على مصادر خاصة لإمدادات المياه.[9] وحتى وإن ازداد الطلب على المياه للاستهلاك الصناعي بشكلٍ كبير خلال السنوات القادمة، إلا أن الكمية ستكون ضئيلة دوماً عند مقارنتها بالاستهلاك الزراعي. [10]

استهلاك المياه المتوقع

يمتد استهلاك المياه المتوقع في ليبيا إلى عام 2025 فقط، ويظهر الشكل (2) الاستهلاك المحلي المتوقع من عام 1984 إلى عام 2025، ويظهر الشكل (3) الاستهلاك الصناعي للمياه لنفس الفترة. وكلاهما يعرض اتجاهاً تصاعدياً. وفي الوقت نفسه، يشير الجدول (1) إلى سحب المياه من أحواض مختلفة للاستخدام الزراعي للأعوام 1978-2010.[11]

الشكل 2: الاستهلاك المنزلي للمياه (1995-2025).[12]

الشكل (3): استهلاك القطاع الصناعي للمياه 1995-2025.[13]

تتطلب إدارة استهلاك المياه (الحفاظ عليها وحمايتها) تركيزاً إضافياً على قطاع المستهلك الرئيسي. وعلى الرغم من أن الزراعة تمثل حوالي 85% من إجمالي استهلاك المياه، إلا أن ليبيا لا تزال تستورد معظم غذائها. [15]

ومع ذلك، فلا تزال إدارة استهلاك المياه تركز بشكل شبه حصري على الإمدادات. ونظراً لأن النمو السكاني وتأثيراته على الطلب على المياه هي أهم الجوانب التي تزعج إدارة المياه، فإن التحول من إدارة إمدادات المياه إلى إدارة الطلب على المياه ضروري لتحقيق التوازن في ميزانية المياه في ليبيا. [16]

استهلاك المياه الزراعية وتطوير الري

الجدول (1): سحب المياه للاستخدام الزراعي (1978-2010).[14]

الحوض19781984199520052010
حمادى173,1241,2260350350
جبل الأخضر79,5150,5469480480
كفرة وسرير216,5335335650905
جيفارا43550096511101110
مرزوق372,555175118482077
الإجمالي1276,61777,7278044384922

نتيجة لارتفاع نسبة التحضر، ومستويات المعيشة والظروف الاقتصادية في ليبيا، زادت المساحة المروية على مدى الأربعين سنة الماضية.[17]
في الوقت الحاضر، تشير التقديرات إلى أن المساحة المروية تتراوح بين 350,000 و500,000 هكتار، مع احتياجات مائية تتراوح من أقل من 10,000 متر مكعب/ هكتار إلى أكثر من 20,000 متر مكعب/ هكتار، اعتماداً على الموقع ونوع المحصول وطريقة الري. [18]
وعلى الرغم من أن القطاع الزراعي هو المستهلك الرئيسي للمياه، إلا إنه لا يساهم سوى مساهمةً بسيطة في الاقتصاد (أقل من 10% من إجمالي دخل ليبيا). [19]

منذ عام 1970، تم إدخال العديد من أساليب الري الموفرة للمياه بنجاح، من بينها الري بالرش والري بالتنقيط في الكفرة شرقي ليبيا (الصورة 2) وفي مدينة القرة بوللي، على بعد حوالي 60 كم شرق طرابلس. ومع ذلك، فإن أجزاء كثيرة من المناطق المروية إما مروية إلى حدٍ مفرط أو ما دون ذلك إلى حدٍ كبير بسبب التفاوتات المكانية في السعة المائية للتربة ومعدلات التسرب والتضاريس. [20]

وقد خلصت دراسة أجريت عام 2018 حول تطبيق الري الدقيق إلى أنه من أجل تعزيز الاستخدام الفعال للري الدقيق في ليبيا، هناك حاجة إلى دراسات تكميلية تراعي نسبة المياه/ المساحة/ الطاقة، والتي ينبغي أن يعتمد عليها اختيار تقنية الري الدقيق [21]

[1] General Water Authority , 2014 , Water and Energy for Life in Libya (WELL) , Project funded by the European Commission No. 295143, FP7, Libya.
[2] Abdalla El-Sonni, 2014.Presentation on water resources management and strategy in Libya. 5+5 Water Strategy for the Western editerranean.1stworkshop. Valencia, 25-26 February 2014.
[3] General Water Authority , 2014 , Water and Energy for Life in Libya (WELL) , Project funded by the European Commission No. 295143, FP7, Libya.
[4] Ibid.
[5] Ibid.
[6] General Water Authority , 2014 , Water and Energy for Life in Libya (WELL) , Project funded by the European Commission No. 295143, FP7, Libya.
[7] Ibid.
[8] General Water Authority , 2014 , Water and Energy for Life in Libya (WELL) , Project funded by the European Commission No. 295143, FP7, Libya.
[9] Ibid.
[10] Pallas,P. And Omar Salem, 1999.Waterresources utilisation and management of the Great Socialist People’s Libyan Arab Jamahiriya . Managing Non-renewable Resources Conference. Tripoli, Libya.
[11] Abdalla El-Sonni, 2014.Presentation on water resources management and strategy in Libya. 5+5 Water Strategy for the Western editerranean.1stworkshop. Valencia, 25-26 February 2014.
[12] Ibid.
[13] Ibid.
[14] Ibid.
[15] General Water Authority , 2014 , Water and Energy for Life in Libya (WELL) , Project funded by the European Commission No. 295143, FP7, Libya.
[16] General Water Authority , 2014 , Water and Energy for Life in Libya (WELL) , Project funded by the European Commission No. 295143, FP7, Libya.
[17] General Water Authority , 2014 , Water and Energy for Life in Libya (WELL) , Project funded by the European Commission No. 295143, FP7, Libya.
[18] Ibid.
[19] Ibid.
[20] Khalil I. Al-Samarrai and Saleh Sadeg, 2018. Precision irrigation efficient technologies practices in Libya from the water and energy point of view. White paper published for the5TOI_4EWAS, H2020 project.
[21] Ibid.