الصفحة الرئيسية / الكويت / ما الذي يحمله المستقبل للمياه في الكويت؟

ما الذي يحمله المستقبل للمياه في الكويت؟

الكويت - المياه في الكويت
الصورة 1: غروب الشمس في الكويت. (المصدر: Jasem Ali, Flickr)

إجراءات لتحسين إدارة المياه

نجحت الكويت في تطوير تحلية المياه ومعالجة مياه الصرف الصحي وإمكانية الوصول إلى المياه والحد من استخراج المياه الجوفية. تميل سياسات المياه حالياً نحو إدارة الجانب المتعلق بالعرض وتغفل عن إمكانية ترشيد استهلاك المياه. يمكن أن يُشجع التغيير السلوكي من خلال حملات التوعية على دعم أسعار المياه في المستقبل.[1] وينبغي اعتماد العديد من الإجراءات لتحسين إدارة الموارد المائية، على النحو التالي:

– تخفيض دعم المياه. المياه لها سعر ثابت منخفض وتحظى بدعم الحكومة الكويتية. وقد أدى ذلك إلى ارتفاع كبير في متوسط استهلاك الفرد من المياه (من حوالي 113 لتراً / اليوم / للفرد في عام 1970 إلى حوالي 447 لتراً / اليوم / للفرد في عام 2019). يمكن أن يؤدي التخفيض الكبير في الدعم إلى تعزيز ترشيد استهلاك المياه وتوفيرها. [2]

– إعادة استخدام مياه الصرف الصحي المعالجة على نطاق أوسع. ستؤدي إعادة استخدام مياه الصرف الصحي المعالجة إلى تقليل الضغط على المياه العذبة والجوفية قليلة الملوحة.

– البحث عن موارد مائية غير تقليدية جديدة مثل حصاد الجريان السطحي، واستعادة المياه من المنطقة غير المشبعة، ومعالجة المياه المالحة (الناتجة من حقول النفط وتحلية المياه) لإنتاج المياه الصالحة للاستهلاك، وإعادة التغذية الاصطناعية لطبقات المياه الجوفية واستكشاف الينابيع المغمورة. [3]

– تفعيل إجراءات المحافظة على الموارد المائية المتوفرة وحمايتها. يعد تركيب معدات توفير المياه عند المستهلك وإدخال الري بالتنقيط والرشاشات لري الحدائق الخاصة والعامة أمثلة على تدابير الحفظ والكفاءة.

– الحد من الفاقد من المياه في الشبكة. يتم فقدان كمية كبيرة من المياه من خلال التسرب في شبكة توزيع المياه. يمكن للصيانة الوقائية والمنتظمة للشبكة أن تقلل من هذه الخسائر.

توقعات حالة الموارد المائية عام 2050

تشير توقعات الطلب على المياه العذبة في الكويت إلى أن الطلب سيتراوح بين 722 مليون متر مكعب/ السنة (2 مليون متر مكعب/ اليوم) و3,036 مليون متر مكعب/ السنة (8,3 مليون متر مكعب/ اليوم) بحلول عام 2050.[4] ومع النقص الحاد في موارد المياه الطبيعية، وزيادة الطلب على المياه والنمو السكاني المستمر، فإن الكويت معرضة بشدة لخطر أزمة مياه قبل حلول عام 2025، ما لم يتم اتخاذ التدابير المناسبة لتحسين إدارة المياه.[5]

وتعتمد الكويت بشكلٍ كبير على تحلية مياه البحر لتلبية احتياجاتها من المياه العذبة. ويؤدي السحب المستمر للمياه الجوفية قليلة الملوحة إلى زيادة الضغط على طبقات المياه الجوفية. ويرتفع الطلب على المياه بمعدل سريع مع زيادة الضغط السكاني وارتفاع مستوى المعيشة. ولتلبية الاحتياجات المستقبلية، سيكون من الضروري الاستثمار بشكلٍ كبير في توسيع قدرة تحلية المياه. ويمكن أن تؤدي إجراءات مثل استكشاف وتطوير موارد المياه غير التقليدية، واعتماد تقنيات مبتكرة لمعالجة المياه ومياه الصرف الصحي، والتخفيف من تلوث الموارد المائية المتاحة والسيطرة عليها، وتقليل خسائر شبكة المياه، واعتماد تقنيات جديدة لإنتاج المياه ومعالجتها، إلى تعزيز الأمن المائي والحفاظ على موارد المياه القيمة في البلاد.

[1] Ismail, H, 2015. Kuwait: Food and water security. Future Directions International.
[2] Mukhopadhyay, A and Akber, A, 2018. Sustainable water management in Kuwait: Current situation and possible correctional measures. Int. J. Sus. Dev. Plann., 13(3): 425-435.
[3] Ibid.
[4] Ibid.
[5] Ismail, H, 2015. Kuwait: Food and water security. Future Directions International.