الصفحة الرئيسية / الأردن / إدارة المياه

إدارة المياه

Water tanks in Za’atari camp, Jordan, 2013. Photo: UNICEF Jordan.
خزانات المياه في مخيم الزعتري، الأردن، 2013. صور: اليونيسف الأردن.

دفع تزايد ندرة المياه الحكومة الأردنية لتطوير استراتيجية لإدارة الطلب على المياه لتحقيق الحد الأقصى من كفاءة استخدام المياه وتقليل الهدر. وتتضمن الاستراتيجية تدابير لزيادة كفاءة الري، وتوسيع استخدام مياه الصرف الصحي المعالجة في القطاع الزراعي، وعلى المدى الطويل، مواصلة تحلية مياه البحر في العقبة، وربما كجزء من مشروع ناقل البحرين بين البحر الأحمر والميت.

المؤسسات

يشارك عدد كبير من اللاعبين الوطنيين والدوليين في قطاع المياه الأردني، مما ينتج عنه بُنية قرار مُعقدة، الأمر الذي يؤدي في بعض الأحيان إلى تداخل وظائف المؤسسات والمنظمات. سنلقي الضوء فقط على الجهات الفاعلة على المستوى الوطني في هذا التقرير.

  1. وزارة المياه والري، التي أسست عام 1988، هي المؤسسة الحكومية الرئيسية في الأردن. تعمل الوزارة على مستوى رسم السياسات وهي المسؤولة عن وضع استراتيجية المياه في البلاد، وخلق خطة رئيسية وطنية لاستخدام المياه، وإعداد دراسات المياه ومراقبة الموارد المائية.
  2. تعمل سُلطة المياه الأردنية تحت إشراف وزارة المياه والري وهي مسؤولة عن الإدارة التنفيذية للموارد المائية وتنظيم إمدادات المياه ومعالجة مياه الصرف الصحي في المرتفعات. على سبيل المثال، تمتلك السلطة تفويضاً لإدارة موارد المياه الجوفية المهددة من خلال سيطرتها على تراخيص ضخ المياه الجوفية.
  3. تعمل سُلطة وادي الأردن أيضاً في إطار وزارة المياه والري. يقع اختصاصها العام ضمن وضع خطة وشروط التنمية الشاملة (الزراعية، والصناعية، وأغراض البلديات والسياحة) في منطقة وادي الأردن ولحماية جميع الموارد المائية في الوادي.

دور القطاع الخاص

وضعت سلطة المياه الأردنية سياسة السماح بالمبادرات الخاصة في قطاع المياه على شكل شركات المياه الخاصة والشراكة بين القطاعين العام والخاص. شركة مياه العقبة، المسؤولة عن إمدادات المياه ومعالجة مياه الصرف الصحي، من الأمثلة على شركات المياه التي يُسيطر على حصة كبيرة منها القطاع الخاص. ومثال آخر محطة السمرا لمعالجة مياه الصرف الصحي، المسؤولة عن مياه الصرف الصحي في منطقة عمّان. يوضح الهيكل التنظيمي للمحطة كيف يمكن للخبراء من القطاع الخاص مساعدة سلطة المياه الحكومية الأردنية في تحسين منشآتها.

كما بدأت وزارة المياه والري أيضاً في تنفيذ مبادىء الملكية الخاصة في الشركات المملوكة للحكومة التي أنشئت حديثاً، مثل شركة مياه العقبة، مياهنا، على سبيل المثال. وينعكس نجاحها في سرعة التحصيل، والمرونة في الاستجابة لاحتياجات الناس، وتنفيذ مشاريع جديدة. وتعتزم وزارة المياه والري نسخ هذه العملية عن طريق إنشاء شركات للمياه على نفس المبدأ في كل من محافظات الكرك ومعان والطفيلة الجنوبية. [1]


[1] Ministry of Water and Irrigation, 2012. Annual Report.